View RSS Feed

All Blog Entries

  1. Etap 7.0.0

    Quote Originally Posted by luis4170 View Post
    ETAP 7.0.0.
    =============
    Full Capabilities and 65535 busses.
    Tested with Windows Vista, SP2, 32 Bits. Everything OK and working.


    Serial for ETAP 7.0.0.:
    ----------------------
    9dp8kD6Ncc#Y8r5FBL+QEn3DHqDBKR<7Nc4/


    Software located in:
    --------------------

    http://www.4shared.com/file/118930513/daad73a2/E_T_A_P_v7_0_0part01.html
    http://www.4shared.com/file/118930613/d8ebcdfb/E_T_A_P_v7_0_0part02.html
    http://www.4shared.com/file/119001021/6721c46f/E_T_A_P_v7_0_0part03.html
    http://www.4shared.com/file/118933223/e67a990a/E_T_A_P_v7_0_0part04.html
    http://www.4shared.com/file/118935885/dd0a0ebf/E_T_A_P_v7_0_0part05.html
    http://www.4shared.com/file/118943977/22159aa7/E_T_A_P_v7_0_0part06.html
    http://www.4shared.com/file/118947066/ccba37a8/E_T_A_P_v7_0_0part07.html
    http://www.4shared.com/file/118950592/ea333c9c/E_T_A_P_v7_0_0part08.html
    http://www.4shared.com/file/118968000/5120762d/E_T_A_P_v7_0_0part09.html
    http://www.4shared.com/file/118972340/65d7c4a4/E_T_A_P_v7_0_0part10.html
    http://www.4shared.com/file/118976840/e6e0bc12/E_T_A_P_v7_0_0part11.html
    http://www.4shared.com/file/119181623/768e4195/E_T_A_P_v7_0_0part12.html
    http://www.4shared.com/file/119181823/7c106c9f/E_T_A_P_v7_0_0part13.html
    http://www.4shared.com/file/119182294/1ea20acf/E_T_A_P_v7_0_0part14.html
    http://www.4shared.com/file/121839322/2f49b25a/_E_T_A_P_v7_0_0part15.html
    http://www.4shared.com/file/119171337/ec63e1f7/E_T_A_P_v7_0_0part16.html
    http://www.4shared.com/file/119174832/a7820aab/E_T_A_P_v7_0_0part17.html
    http://www.4shared.com/file/119177662/c2de7c0a/E_T_A_P_v7_0_0part18.html
    http://www.4shared.com/file/119180079/571d4719/E_T_A_P_v7_0_0part19.html
    http://www.4shared.com/file/119182739/9c375c13/E_T_A_P_v7_0_0part20.html
    http://www.4shared.com/file/119185486/70ed1ea9/E_T_A_P_v7_0_0part21.html
    ...
    Categories
    Uncategorized
  2. ALL NFPA CODE (National Fire Protection Association)

    Quote Originally Posted by shakmed View Post
    Tks losmoscas and Abdel Halim Galala !!! For providing almost whole NFPA !!
    Categories
    Uncategorized
  3. Drilling Mud

    Hi! Everyone, can some so nice, kindly, share with me the source for me to obtain this ebook: The Rheology handbook by Thomas Mezger.
  4. أيها الشاكي وما بك داء... مع قصيدة فلسفة الحياة والشاعر ايليا ابوماضي

    أيّهذا الشّاكي وما بك داء كيف تغدو اذا غدوت عليلا؟
    انّ شرّ الجناة في الأرض نفس تتوقّى، قبل الرّحيل ، الرّحيلا
    وترى الشّوك في الورود ، وتعمى أن ترى فوقها النّدى إكليلا
    هو عبء على الحياة ثقيل من يظنّ الحياة عبئا ثقيلا
    والذي نفسه بغير جمال لا يرى في الوجود شيئا جميلا
    ليس أشقى مّمن يرى العيش مرا ويظنّ اللّذات فيه فضولا
    أحكم النّاس في الحياة أناس عللّوها فأحسنوا التّعليلا
    فتمتّع بالصّبح ما دمت فيه لا تخف أن يزول حتى يزولا
    وإذا ما أظلّ رأسك همّ قصّر البحث فيه كيلا يطولا
    أدركت كنهها طيور الرّوابي فمن العار أن تظل جهولا
    ما تراها_ والحقل ملك سواها تخذت فيه مسرحا ومقيلا
    تتغنّى، والصّقر قد ملك الجوّ عليها ، والصائدون السّبيلا
    تتغنّى، وقد رأت بعضها يؤخذ حيّا والبعض يقضي قتيلا
    تتغنّى ، وعمرها بعض عام أفتبكي وقد تعيش طويلا؟
    فهي فوق الغصون في الفجر تتلو سور الوجد والهوى ترتيلا
    وهي طورا على الثرى واقعات تلقط الحبّ أو تجرّ الذيولا
    كلّما أمسك الغصون سكون صفّقت الغصون حتى تميلا
    فاذا ذهّب الأصيل الرّوابي وقفت فوقها تناجي الأصيلا
    فأطلب اللّهو مثلما تطلب الأطيار عند الهجير ظلاّ ظليلا
    وتعلّم حبّ الطلّيعة منها واترك القال للورى والقيلا
    فالذي يتّقي العواذل يلقى كلّ حين في كلّ شخص عذولا
    أنت للأرض أولا وأخيرا كنت ملكا أو كنت عبدا ذليلا
    لا خلود تحت السّماء لحيّ فلماذا تراود المستحيلا ؟..
    كلّ نجم إلى الأقوال ولكنّ آفة النّجم أن يخاف الأقولا
    غاية الورد في الرّياض ذبول كن حكيما واسبق إليه الذبولا
    وإذا ما وجدت في الأرض ظلاّ فتفيّأ به إلى أن يحولا
    وتوقّع ، إذا السّماء اكفهرّت مطرا يحيي السهولا
    قل لقوم يستنزفون المآقي هل شفيتم مع البكاء غليلا؟
    ما أتينا إلى الحياة لنشقى فأريحوا ، أهل العقول، العقولا
    كلّ من يجمع الهموم عليه أخذته الهموم أخذا وبيلا
    كن هزارا في عشّه يتغنّى ومع الكبل لا يبالي الكبولا
    لا غرابا يطارد الدّود في الأرض ويوما في اللّيل يبكي الطّلولا
    كن غديرا يسير في الأرض رقراقا فيسقي من جانبيه الحقولا
    تستحم النّجوم فيه ويلقى كلّ شخص
    ...
    Categories
    Society
  5. Need drilling fluid assistance

    Hi! All,
    Am seriously looking for a text titled: The Rheology Handbook by Thomas Mezger. If anyone can help with this ebook, please do share!
  6. Drilling Fluid Assistance

    Hi! All,
    Am seriously looking for a text titled: The Rheology Handbook by Thomas Mezger. If anyone can help with this ebook, please do share!
    Categories
    Uncategorized
  7. Prosper and Mbal IPM Suite

    I need Prosper and Mbal Software, to work on my PC. Can anyone tell me the download links and the complete installation procedure to use it.

    Thanks in advance.
    Categories
    Uncategorized
  8. مقطع من الصافات- مؤثرMaher Almuaiqly

  9. الحكم العطائية.. قبسات و فوائد 2

    الحكمة الأولى ( من علامة الإعتماد على العمل, نقصان الرجاء عند وجود الزلل)




    ]يقول الشيخ أحمد زروق في كتابه " قرة العين في شرح حكم العارف بالله ابن عطاء الله السكندري"

    الناس ثلاثة :

    الأول: رجل يزيد رجاؤه بعمله و ينقص بوجود زلـله لاستشعاره حصول المراد بالعمل و فوات المقصد بوجود الزلل.. و هذا معتمد على عمله في تحصيل أمله فإن كان مشمراً فهو من العاملين و إن كان مفصراً فهو من الغافلين.. بساطه قوله تعالى ( و لتنظر نفس ما قدمت لغد)

    الثاني: رجل زاد شكره بعمله و زاد إلتجاؤه بزلـله ; لإستشعار منة الله في العمل و فراره لمولاه في الزلل. و هذا معتمد على فضل مولاه, و ناظرٌ إليه فيما به يتولاه فهو يرجع إليه في السراء بالحمد و الشكر و في الضراء بإظهار الفاقة و الفقرتحقيقاً لقوله تعالى ( و ما بكم من نعمة فمن الله ثم إذا مسكم الضر فإليه تجأرون )

    الثالث: رجلٌ أسلم نفسه لمولاه فلم يزعجه ما به تولاه, بل شأنه السكون حيث جريان الأحكام و فقد الإضطراب و الإتهام, فلا يزيد رجاؤه لعلّة و لا ينقص لسبب, و ذلك من عدم إعتباره بأعماله و آماله نظراً لسابق القسمة و قياماً بحق الحرمة و عملاً على قوله تعالى ( قل الله ثم ذرهم في خوضهم يلعبون) فهو دائم الفكر, متواصل الأحزان كما جاء في وصفه عليه السلام, و ذلك من تحققه بمقام الإحسان.

    و قد قال بعض المحققين: من بلغ إلى حقيقة الإسلام لم يقدر أن يفتر عن العمل , و من بلغ إلى حقيقة الإيمان لم يقدر أن يقلت إلى العمل, و من بلغ إلى حقيقة الإحسان لم لم يقدر إلى أن يلتفت إلى أحد سوى الله تعالى.


    و يقول إبن عباد في كتابه " غيث المواهب العليّة في شرح الحكم العطائية"

    الإعتماد على الله نعت العارفين الموحدين و الإعتماد على غيره وصفُ الجاهلين الغافلين كائناً ما كان ذلك الغيرُ حتى علومهم و أعمالهم و أحوالهم.
    أما العارفون الموحِّدون فإنهم على بساط القرب و المشاهدة ناظرون إلى ربهم فانون عن أنفسهم, فإذا وقعوا في زلة أو أصابتهم غفلة شهدوا تصريف الحق تعالى لهم و جريان قضائه عليهم. كما أنهم إذا صدرت عنهم طاعة أو لاح عليهم لائح من يقظة لم يشهدوا في ذلك أنفسهم و لم يروا فيها حولهم و لا قوتهم ; لإن السابق إلى قلوبهم ذكر
    ...
    Categories
    Uncategorized
Page 101 of 105 FirstFirst ... 51 91 99 100 101 102 103 ... LastLast